“الروبوت” يعيد الحركة لمريض ستيني بـ “طبية” جامعة الملك سعود

|

|

“الروبوت” يعيد الحركة لمريض ستيني بـ “طبية” جامعة الملك سعود

“الروبوت” يعيد الحركة لمريض ستيني بـ “طبية” جامعة الملك سعود

كتب – مساعد الغنيم

تصوير – توفيق الغامدي

تمكَّن فريق طبي مختص بالمدينة الطبية الجامعية في جامعة الملك سعود من إجراء عملية معقدة لاستبدال مفصل الركبة باستخدام تقنية الروبوت إحدى التقنيات الحديثة التي تتميز بدقتها في مجال عمليات تغيير مفصل الركبة لستيني يعاني من أمراض في القلب والكلى أجراها فريق طبي بقيادة استشاري جراحة العظام الدكتور عرفان عرفة، و استشاري جراحة أورام العظام والجراحة الترميمية للأطراف السفلية الدكتور إبراهيم الشايجي، واستشاري التخدير البروفسور طارق الزهراني، واستشاري جراحة أورام العظام وتغيير المفاصل الدكتور معتز العقيّل، والاستشاري المشارك وطبيب زمالة تغيير المفاصل في جامعة الملك سعود الدكتور عبدالعزيز الخريجي.

وأوضح الدكتور الشايجي أن هذا النوع من العمليات تعد من العمليات الدقيقة المعقدة التي تتطلب استخدام أجهزة متقدمة ومهارة عالية من قبل الفريق الطبي، مشيراً إلى أن المريض تعرض لحادث قبل ثلاثين عاماً مما نتج عنه كسرين مضاعفين في أعلى وأسفل عظمة الفخذ اليسرى ولم تتم معالجتها بالطريقة الصحيحة مما نتج عنه تشوه شديد في عظمة الفخذ، كما أن المريض يعاني من احتكاك شديد في الركبة مما أعاقته عن الحركة بصورة طبيعية .

وأكد على أنه من الصعوبة البالغة إجراء عملية تغيير مفصل الركبة بالطريقة الاعتيادية لوجود تشوهات في عظمة الفخذ، حيث يتطلب إجراء عملية تغيير مفصل الركبة أن تكون قناة عظمة الفخذ مستقيمة لحساب مكان ووزن مفصل الركبة أثناء العملية بما يحاكي المحور الطبيعي لعظمة الفخذ والمدى الحركي للمريض، ولم يكن هذا الخيار متاح في حالة المريض، مضيفاً بأن مما يزيد من صعوبة العملية معاناة المريض من أمراض في القلب والكلى.

من جانبه أوضح الدكتور عرفان عرفة استشاري جراحة العظام في المدينة الطبية الجامعية أنه بعد دراسة الحالة واعتماد الخطة العلاجية قرر الفريق تقسيم العملية لعدة مراحل بدءاً من تجهيز المريض للعملية خلال وقت قياسي (أسبوع) عن طريق وحدة ما قبل العمليات المتكاملة IPC ، حيث تم عرض حالة المريض على مجموعة من أطباء التخدير والقلب والباطنة، تم خلالها إجراء فحص تروية عضلة القلب كما تم إجراء عملية قسطرة للقلب بواسطة استشاري أمراض القلب الدكتور عبدالاله المبيريك ، وتجهيز حالة المريض للعملية، وخلال هذه الفترة تم أخذ قياسات الأطراف والزوايا وإدخالها في نظام الروبوت لاستخدام القطوعات العظمية بطريقة صحيحة لتحقيق أفضل وضعية ممكنة للمفصل لمحاكاة الوضع الأمثل، مما يمكن المريض- بإذن الله- من المشي والاستفادة القصوى من المفصل.

وأكد د. إبراهيم الشايجي على أن المريض تمكن من المشي بعد العملية، وصعود الدرج ومغادرة المستشفى في اليوم التالي من العملية وهو يتمتع بصحة جيدة ولله الحمد.

الجدير بالذكر أن المدينة الطبية بجامعة الملك سعود تعتبر من أحدث وأكبر المدن الطبية في المملكة، حيث سجلت العديد من النجاحات والإنجازات الكبيرة في المجال الطبي، وتضم أفضل الكوادر الطبية المؤهلة وأميزها، بجانب أحدث أجهزة التقنية التشخيصية والجراحية.


آخر الأخبار
جامعة الملك سعود تحقق المركز الأول في معدل نشر بحوث كورونا على المستويين المحلي والعربي

جامعة الملك سعود تحقق المركز الأول في

كشفت دراسة علمية نشرتها مجلة "Journal of Infection and Public
جامعة الملك سعود تحصل على جائزة علمية لمبادرة تحليل هرمون النمو التحفيزي المختصر

جامعة الملك سعود تحصل على جائزة علمية

حققت جامعة الملك سعود جائزة التميز العلمي في مسار الفرص
مستشفى الملك عبدالعزيز ومستشفى الملك خالد الجامعيان بـ”طبية” جامعة الملك سعود ضمن أفضل المستشفيات ال

مستشفى الملك عبدالعزيز ومستشفى الملك خالد الجامعيان

أدرجت مجلة "نيوزويك" الأمريكية، المدينة الطبية بجامعة الملك سعود بمستشفييها
طب الأسرة والمجتمع يقيم اللقاء السنوي

طب الأسرة والمجتمع يقيم اللقاء السنوي

نظّم قسم طب الأسرة والمجتمع ‫بكلية الطب و ‫المدينة الطبية
الحفل السنوي للخدمات الصيدلية

الحفل السنوي للخدمات الصيدلية

أقامت إدارة الخدمات الصيدلية في ‫المدينة الطبية بجامعة الملك سعود
مكافحة العدوى تشارك في معرض ‏” لنتحد من أجل السلامة نظفوا أيديكم ”

مكافحة العدوى تشارك في معرض ‏” لنتحد

تزامناً مع ‫ اليوم العالمي لنظافة الأيدي شاركت إدارة ‫مكافحة
تويتر